إلى أميري التائه

 

هي مجرد أفكار تراودني

خلال صحوي النائم

أو حينما أعتنق مذهب البطء

——

هي أفكار متسارعة

تجرفني إلى واد غير ذاك الذي

اخترت الرقص على قطراته

إلى عالم لا يشبهني في شيء

و لا يشدني إليه شيء سوى كونه

لا يمت لعالمي بصلة

—–

أمشي فتثقلني الكلمات

أسرع فتتسارع بدورها

حد الجنون

—–

أمشي في الصحراء

سجينة، أسيرة تبحث عن قطرة الرحمة

فيتراءى لها السراب و يرقص أمامها

رقصة إغراء و مناكاة

——

أجري بحثا عن الأمير الصغير،

شبه متيقنة أنه قد صار أميرا كبيرا،

أسيرا بالصحراء

ينعى طائرته الكسيرة

و يشتاق إلى وردته الحمراء

——-

أسير في صحراء اللانهايات

و أجري وراء السراب الراقص

أبحث عن قطرة الرحمة

أميري الصغير قد صار أميرا كبيرا

نعم هو ذا أميري الصغير

و قد صار كبيرا

نسي الوردة،

و الماء و كوكبه الصغير،

أميري الصغير قد اغتال كل ما كان فيه جميلا

نعم فأميري الصغير قد كبر

و لم يعد سوى سراب

بينما كنت ألعب دور أميرة تائهة في صحراء اللانهايات

فدوى البقالي

السبت 26 مارس 2011

Advertisements

7 thoughts on “إلى أميري التائه

  1. جميلة يا فدوى… العنوان رائع جدا..!!

    “أميري الصغير قد اغتال كل ما كان فيه جميلا” .. وهذه..!! ملحمية..!!

    نورة 🙂

  2. خواطر جميلة تنم عن حس أدبي وروح رومانسية ولغة جميلة، مزيدا من التفوق والنجاح انشاء الله فمن سار على الدرب وصل

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out /  Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out /  Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out /  Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out /  Change )

Connecting to %s